الرئيسية » الرد على خرافات منتشرة » قصة أحمد بن حنبل وشيبان الراعي

قصة أحمد بن حنبل وشيبان الراعي

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد
القصة رواها القشيري [الرسالة القشيرية:2/572] قائلا:

“أحمد بن حنبل كان عند الشافعي رضي الله عنهما فجاء شيبان الراعي.
فقال أحمد: أريد يا أبا عبد الله أن أنبه هذا على نقصان علمه ليشتغل بتحصيل بعض العلوم.
فقال: الشافعي لا تفعل فلم يقنع.
فقال لشيبان: ما تقول فيمن نسى صلاة من خمس صلوات في اليوم والليلة ولا يدري أي صلاة نسبها ما الواجب عليه يا شيبان.
فقال شيبان: يا أحمد هذا قلب غفل عن الله تعالى فالواجب أن يؤدب حتى لا يغفل عن مولاه بعد فغشى على أحمد فلما أفاق قال له الشافعي رحمه الله ألم أقل لك لا تحرك هذا ”

وهذه قصة من اختراع بعض الصّوفيّة، وواضح طريتهم في التّاليف، من خلال انه غُشي عليه.
قال شيخ الإسلام: “وَكَذَلِكَ اتَّفَقَ أَهْلُ الْمَعْرِفَةِ عَلَى أَنَّ الشَّافِعِيَّ وَأَحْمَدَ لَمْ يَلْقَيَا شيبان الرَّاعِيَ بَلْ وَلَا أَدْرَكَاهُ” [مجموع الفتاوى:11/581]

وهذا واضح لأن شيبان توفى 170هـ [الوافي بالوفيات:16/118]، وأحمد بن حنبل ولد عام 164هـ فهل يُعقل ان هذه القصة حصلت وأحمد عمره ست سنوات!

والله أعلم

شاهد أيضاً

[فيديو] الرد على منشور بعنوان: خيانة علمية – حقيقة الألباني – ما معنى صححه الألباني

  روابط التحميل: عالي الدقة متوسط الدقة مضغوط صوت 201MB 61MB 22MB 15MB Related posts:خرافة …